جديد الموقع

  • المُشكلةُ والحَل لِترميم مُستقبل العراق ... المزيد
  • ما بعد تكريت وأخواتها ... المزيد
  • ما لا تريده إسرائيل من عاصفة الحزم!! ... المزيد
  • من كل 100 ألف عراقي واحد فقط ... المزيد
  • لأمريكا الجو وللقوات النظامية الأرض ومسؤوليتنا ممتلكات تكريت ... المزيد
  • العبادي يحدث ندماءه أنه فَشِل وقد يستقيل ... المزيد
  • السيفُ والهِلالانِ في تحالف سعودي تركي باكستاني ... المزيد
  • بغداد ستأخذ لقب أسوأ مدينة في العالم للمرة الرابعة ... المزيد
  • للموظف العراقي .. احذر ... المزيد
  • لماذا عاصفة الحزم نادرة ومهمة ... المزيد
  • عاصفة الحزم تكشف حلف إيران ... المزيد
  • عاصفة الحزم ... المزيد
  • الإخوان، شيخوخة السياسة ورشاقة الدعوة ... المزيد
  • موت إقليم البصرة ... المزيد
  • أكبر سرقة في تاريخ العراق ... المزيد

علاوي طلب وساطة الطالباني للقاء المالكي

2012-01-30
حجم الخط

كشف زعيم القائمة العراقية إياد علاوي، الاثنين، أنه طلب وساطة رئيس الجمهورية جلال الطالباني للقاء رئيس الوزراء نوري المالكي، مبديا استعداده للشراكة مع المالكي، فيما شدد على أن ائتلاف العراقية حقق بالفعل أهدافه بتعليق حضور اجتماعات البرلمان.

 

وقال علاوي في تصريحات صحافية، إنه "طلب وساطة رئيس الجمهورية جلال طالباني لترتيب لقاء مع رئيس الحكومة نوري المالكي للتفاهم حول الشأن السياسي في العراق، إلا أنه لم يتلق أي إجابة حول ذلك اللقاء"، لافتا إلى أنه "طلب من الرئيس أن يحصل اللقاء في مقر رئاسة الجمهورية شرط توفر الشراكة الوطنية في البلاد لأن وضع الشعب العراقي ومستقبله واستقراره هي الأمور الأهم".

 

وأضاف علاوي أن "ثمة صعوبات بالغة في العمل مع المالكي"، مشيرا إلى أن "المالكي جزء من التحالف الوطني لهذا فإننا مستعدون للشراكة معه في حال توفرت العناصر اللازمة لذلك، ومن ثم فإنه علينا أن نواجه هذا الأمر وأن نحقق هذه الشراكة".

 

ونفى علاوي أن "يكون ائتلافه قد عاد إلى البرلمان بسبب ضغوط دولية، بل عودته جاءت بعد أن أبلغ رسالته"، معتبرا أن "الحديث عن تعرض ائتلافه لضغوط دولية للعودة إلى البرلمان "محاولة لذر الرماد في العيون ودليل على أن بعض الحاقدين مازالوا يحاولون أن يخرجوا الأمور من طريقها".

 

وشدد علاوي على أن "ائتلاف العراقية حقق بالفعل أهدافه بتعليق حضور اجتماعات البرلمان".

 

وكانت القائمة العراقية بزعامة إياد علاوي قررت، امس الاحد، (29 كانون الثاني 2012)، في بيان تلته المتحدثة باسم القائمة ميسون الدملوجي خلال مؤتمر صحافي، عقدته القائمة، على هامش اجتماعها، العودة إلى جلسات مجلس النواب، وفي حين أجلت عودة وزرائها للحكومة إلى إشعار آخر، طالبت بإنهاء المظاهر الاستفزازية والمسلحة على المواطنين وجمهور العراقية وأعضائها ووزرائها وقادتها.

 

وعقدت القائمة العراقية، أمس الأحد (29 كانون الثاني الحالي)، اجتماعا بحضور زعيمها أياد علاوي ورئيس مجلس النواب أسامة النجيفي والقيادي صالح المطلك، لتحديد موقفها من العملية السياسية، فيما شهد الاجتماع خلافات بشأن الاستمرار بمقاطعة جلسات مجلسي النواب ورئاسة الوزراء أو إنهاء المقاطعة أو الانسحاب من الحكومة وتشكيل معارضة.

 

ويأتي قرار القائمة العراقية بعد نحو شهر ونصف على مقاطعتها لجلسات مجلس النواب والوزراء في الـ17 من كانون الأول الماضي، احتجاجاً على ما وصفته بـ"التهميش السياسي".

 

التعليقات

تعبر عن رأي كاتب التعليق

إضافة تعليق

رأيك يهمنا

CAPTCHA Image

مواضيع متعلقة