جديد الموقع

  • المُشكلةُ والحَل لِترميم مُستقبل العراق ... المزيد
  • ما بعد تكريت وأخواتها ... المزيد
  • ما لا تريده إسرائيل من عاصفة الحزم!! ... المزيد
  • من كل 100 ألف عراقي واحد فقط ... المزيد
  • لأمريكا الجو وللقوات النظامية الأرض ومسؤوليتنا ممتلكات تكريت ... المزيد
  • العبادي يحدث ندماءه أنه فَشِل وقد يستقيل ... المزيد
  • السيفُ والهِلالانِ في تحالف سعودي تركي باكستاني ... المزيد
  • بغداد ستأخذ لقب أسوأ مدينة في العالم للمرة الرابعة ... المزيد
  • للموظف العراقي .. احذر ... المزيد
  • لماذا عاصفة الحزم نادرة ومهمة ... المزيد
  • عاصفة الحزم تكشف حلف إيران ... المزيد
  • عاصفة الحزم ... المزيد
  • الإخوان، شيخوخة السياسة ورشاقة الدعوة ... المزيد
  • موت إقليم البصرة ... المزيد
  • أكبر سرقة في تاريخ العراق ... المزيد

المالكى يواجة معتصمى الانبار

الكاتب: عامر الكبيسى

2013-12-30
حجم الخط

أرى حولي مستقبلا مروعا، إلى الآن لم تبدأ ١٪ من معركة الأنبار، لا أريد أن أنقل حتى يتخذ العقلاء قرارهم، وقد يكون قرار العقلاء الحرب

المالكي يختار ذكرى إعدام صدام حسين للهجوم على الفلوجة . هل انتبهتم

عاجل : استقالة النواب السنة من البرلمان العراقي وأودعت عند النجيفي الآن

شكرا للمالكي .. ولقد توحد السنة مجددا ، وهناك ٣ قرارات كبيرة

1-بقي لنوري المالكي 90 يوما في السلطة وهو يعلم أنه خاسر لا محالة في الانتخابات بالقياس على النتائج التي حصل عليها بانتخابات مجالس المحافظات

2-خدع المالكي المجتمع الدولي وقال إنه سيرسل قوات لمحاربة الإرهاب في الأنبار مستغلا مقتل قائد فرقة سني اسمه الكروي على يد داعش بصحراء الانبار

3-أوصل المالكي مئات الآليات الثقيلة المدرعة إلى صحراء الأنبار مع تأييد دولي وشيعي تام لأنه سيحارب الإرهاب المزعوم وحصل على معدات أمريكية

4- انحرفت الآلايات العسكرية " الموجه للإرهاب " لتطويق الرمادي ولبداية خطة الفوضى الشاملة من أجل ثلاثة أهداف يريدها المالكي حاليا في حملته

5- تهدف حملته إلى خلط الأوراق في العراق بسرعة وفرض حالة الطوارئ في البلاد وتأجيل الانتخابات ثم إقناع المجتمع الدولي بأنه يحارب الإرهاب

6- المجتمع السني في حقيقته مفكك بعد صراع 10 سنوات ، وهناك تناقض بين ما هو سياسي وما هو عشائري وبين علماء الشريعة والهئيات والأحزاب

7- كان يتوقع المالكي أن هذا التشرذم السني الواضح جدا هو أداته القوية الضاربة لتدمير المناطق السنية في العراق وأنهم سرعان ما سيتصارعون بينهم

8-حاول السنة في اجتماعات مكوكية خلال 5 أيام مضت استيعاب الصدمات، والخروج بمواقف موحدة فاقتضى ذلك اجتماعات مصيرية نادرة جدا ومشجعة جدا

 

منقول من تويتر على هذا الرابط :

https://twitter.com/amer_alkubaisi

التعليقات

تعبر عن رأي كاتب التعليق

إضافة تعليق

رأيك يهمنا

CAPTCHA Image

مواضيع متعلقة