جديد الموقع

  • المُشكلةُ والحَل لِترميم مُستقبل العراق ... المزيد
  • ما بعد تكريت وأخواتها ... المزيد
  • ما لا تريده إسرائيل من عاصفة الحزم!! ... المزيد
  • من كل 100 ألف عراقي واحد فقط ... المزيد
  • لأمريكا الجو وللقوات النظامية الأرض ومسؤوليتنا ممتلكات تكريت ... المزيد
  • العبادي يحدث ندماءه أنه فَشِل وقد يستقيل ... المزيد
  • السيفُ والهِلالانِ في تحالف سعودي تركي باكستاني ... المزيد
  • بغداد ستأخذ لقب أسوأ مدينة في العالم للمرة الرابعة ... المزيد
  • للموظف العراقي .. احذر ... المزيد
  • لماذا عاصفة الحزم نادرة ومهمة ... المزيد
  • عاصفة الحزم تكشف حلف إيران ... المزيد
  • عاصفة الحزم ... المزيد
  • الإخوان، شيخوخة السياسة ورشاقة الدعوة ... المزيد
  • موت إقليم البصرة ... المزيد
  • أكبر سرقة في تاريخ العراق ... المزيد

السنة في العراق والمآلات

الكاتب: عامر الكبيسى

2013-11-16
حجم الخط

1- المقاومة العراقية بعملها ذات تأثير عالمي ، تشابكت فيها حركة دول الأرض في المآلات ، والمآلات انتهت بخروج أمريكا من العراق ونجحت المقاومة


2- ولما كان قتال الأمريكيين في العراق يمثل نقطة شرعية وأخلاقية باعتبارهم " المحتل " وليس باعتبارهم أمريكا فكان القتال ضرورة وليس خيارا


3- يترتب على احتلال أمريكا للعراق تبعات أخلاقية على أمريكا استحقاقاتها بيد الأجيال المقبلة وفي ذمة التاريخ ، ولكنها محفوظة بالحق دون القوة


4- ولقد انتهت مهمة المقاومة العراقية مع خروج الجيش الأمريكي من العراق وبقيت الشوائب، وضعفت المقاومة في إيجاد صيغة مقنعة لاستمراريتها شعبيا


5- ظهر خط المنهجية الإيرانية في رعاية المليشيات الشيعية في العراق في إعلانهم مقاومة، وأخذوا الطريق من آخره فقط، فأشهروها يوم خرجت أمريكا


6 -ظهور الطريقة الإيرانية لاختيار الوقت الأخير لإظهار مليشياتها على الأرض وليس من أجل قضية الاحتلال جعل مقاومة العراق الحقيقية في ورطة شعبية


7- بينما واصل تنيظم القاعدة عمله القديم لأنه لم يكن مرتبطا اصلا بالوجود الأمريكي في العراق بفدر ما كانت عنده خطة مستقبلية لإقامة دولة خاصة


8 - منهجية تنظيم القاعدة في التهيأة لدولته الخاصة مكنته من الاستمرار فكريا وماليا، بينما طريقة المقاومة المحلية المرتبطة المحتل فقط وانتهت


9 - ثبت ميدانيا أن القصة لم تنته برحيل المحتل الأمريكي عن العراق ، بل بدأت حلقة جديدة قوامها جيش مكون من مليشيات شيعية باسم الوطن مسك الأرض


10-في المخيال السني أن بناء الصحوات من أهدافه أن 130 الف شخص يدخلون ضمن الجيش الحالي فيكون التوازن،لكن القاعدة والمالكي وأمريكا رفضوا بطرقهم


11-المتضرر الأكبر من ذلك هم الحاضة الشعبية للمقاومة العراقية وهم السنة، لأن مبررات بقاء حاميهم قد ذهبت، بينما ساهمت إيران دوما بدعم الآخرين


12- ما فعله تنظيم القاعدة ثم الدولة الإسلامية من التفرد دوما بالقرات الكبيرة وقتل زعماء عشائر وشيوخ دين ومنتظين سياسيين وغيره قتل شعبيته


13- حاولت المقاومة العراقية مذ سنوات بتوحيد كلمتها والنزول مجددا في سياق شعبي لكنها فشلت فشلا ذريعا، ولم تفلح حتى الآن في إيجاد صيغة مبررة


14- كما خالف تنظيم القاعدة كلماته بأنه حامي السنة الوحيد ولم يبدو ذلك إطلاقا فيقولون نحن دولة و " الرعايا " معتقلون مقتولون مهجرون محرومون


15 - بالتتابع والأخطاء المتكررة رفض العرب السنة إحياء مفهوم العنف من جديد، ولم يؤمنوا كذلك بأي عملية سياسية، وحتى انتخاباتهم لدفع ضرر فقط


16- في المستقبل القريب لابد وأن تخرج بقايا فصائل المقاومة العراقية في مشروع ما، لايعرف شكله، لكنه في وقع المؤكد، ويمنعه الخلافات " الشخصية "


18- وحتى لو أطلقت المقاومة مشروعها فإنها ستصدم بواقع رافض قطعا، كما تصدم به القاعدة الآن، وسبب ذلك في تغير الوعي السني وعدم الوثوق بالمآلات


19 - يبقى أن إيران كانت منذ 30 عاما داعمة بثبات لمنهج واحد للقوى الإسلامية الشيعية في العراق،بينما الدول العربية " كل يوم هم في شأن "


20- ومن غير وجود دولة قوية حقيقية تجبر الأطراف السنية كافة على الجلوس والخروج بقرار موحد، فإنهم لن تقوم لهم قائمة، وسيدورون في مكانهم فقط

التعليقات

تعبر عن رأي كاتب التعليق

إضافة تعليق

رأيك يهمنا

CAPTCHA Image

مواضيع متعلقة