جديد الموقع

  • المُشكلةُ والحَل لِترميم مُستقبل العراق ... المزيد
  • ما بعد تكريت وأخواتها ... المزيد
  • ما لا تريده إسرائيل من عاصفة الحزم!! ... المزيد
  • من كل 100 ألف عراقي واحد فقط ... المزيد
  • لأمريكا الجو وللقوات النظامية الأرض ومسؤوليتنا ممتلكات تكريت ... المزيد
  • العبادي يحدث ندماءه أنه فَشِل وقد يستقيل ... المزيد
  • السيفُ والهِلالانِ في تحالف سعودي تركي باكستاني ... المزيد
  • بغداد ستأخذ لقب أسوأ مدينة في العالم للمرة الرابعة ... المزيد
  • للموظف العراقي .. احذر ... المزيد
  • لماذا عاصفة الحزم نادرة ومهمة ... المزيد
  • عاصفة الحزم تكشف حلف إيران ... المزيد
  • عاصفة الحزم ... المزيد
  • الإخوان، شيخوخة السياسة ورشاقة الدعوة ... المزيد
  • موت إقليم البصرة ... المزيد
  • أكبر سرقة في تاريخ العراق ... المزيد

بعد دقائق من مجزرة الحرس بث التقرير وفيه صور نادرة من امتداد جماهيري مهيب

2013-07-14
حجم الخط

باسم الشعب .. كل من الطرفين يقول إنه الشعب .. وفي مصر يبدو الانقسام عميقا وواضحا بين الشعب.
المؤيديون لمرسي .. تراهم في حشود على مد البصر .. يعتقدون أن بينهم وبين الرئيس المنتخب جدران مقر الحرس فقط .. وإذ هم معتصمون ،فوجئوا بإطلاق النار عليهم عند أدائهم لصلاة الفجر وأطلق عليهم الغاز المسيل. ما أدى إلى مقتل وإصابة العشرات منهم


قرب مقر الحرس أذاعوا أن المعتصمين .. قد ارتبطوا بسلسلة بشرية بميدان رابعة القريب
وهذا هو ميدان رابعة .. بين الاعتصامين كليومترات قليلة .. يقول المعتصمون إن الجماهير ارتبطت بعضها ببعض ما يعني لديهم أن العدد صار بالملايين حسب ما يقولون وأنهم باقون هنا منذ أيام وسيستمرون .


ولمؤيدي مرسي اعتصام آخر في ميدان نهضة مصر وقرب الجامعة .. وآخر جديد قرب وزارة الدفاع ولكل مكان رسالة ..
في الطرف الآخر .. يحشد أنصار السيسي ومن يدعمون ما يطلقون عليه شرعية الشعب .. يحتشدون في ميدان التحرير، وقرب قصر الاتحادية .. لكن أعدادهم بدت اقل من أعدادهم يوم عزل مرسي .

ومن الواضح أن الأمر في معظم محافظات مصر وكأنه سوق بشري يعبرعن نفسه ،
ولكنه يجر خلفه أحيانا اشتباكات هنا وهناك ، وخروقات أمنية كما حصل في الاسكندرية وغيرها، ومع ذلك فإن هناك فئة كبيرة من الشعب لا إلى مرسي ولا إلى السيسي .. يجلسون في البيوت وينتظرون مستقبلا غامضا لبلدهم.


وبعيدا عن هولاء .. تمضي عملية سياسية أو خريطة طريق أسس لها السيسي نفسه ، وبدى وكأنها ستسير سريعا فيوبسهولة باعتبار أن لامعارضة داخلها، لكنها سجلت ارتباكات في مشهدها السياسي .. لا سيما بعد حادثة إطلاق النار على المعتصمين ، حيث تسارعت الإدانات السياسية ، من عبد المنعم أبو الفتوح رئيس مصر القوية الذي طالب باستقالة الرئيس المؤقت .. كما أعلن حزب النور السلفي انسحابه من خارطة الطريق التي وضعها السيسي

 

رابط اليوتيوب :

http://www.youtube.com/watch?v=vOOPxiRqrg0

التعليقات

تعبر عن رأي كاتب التعليق

إضافة تعليق

رأيك يهمنا

CAPTCHA Image

مواضيع متعلقة